مال و أعمال

قيمة سوق خدمات الطيران في الشرق الأوسط ستنمو لـ 25 مليار دولار بحلول 2041

المذنب نت متابعات أسواق المال:

توقعت شركة “إيرباص” نمو قطاع خدمات الطيران في الشرق الأوسط خلال العقد المقبل بـ 4.7% سنوياً حتى عام 2041، متجاوزًا المتوسط العالمي عند 3.7%.

وعزت الشركة النمو في خدمات الطيران وخصوصاً الصيانة والإصلاح والتعديل إلى الاعتماد المتزايد على الحلول الرقمية، واستثمارات الحكومات الإقليمية في توطين خدمات الصيانة للاستفادة من هذه الصناعة المتنامية محليًا.

وكشف تقرير حديث لـ”إيرباص”، أنه من المتوقع ارتفاع طلبات التسليم لشركات الطيران في منطقة الشرق الأوسط إلى 3020 طائرة ركاب وشحن جديدة بحلول عام 2040، وبذلك يرتفع إجمالي الأسطول إلى 3210 من 1300 طائرة في 2019.

وبحسب تقديرات “إيرباص”، سيشهد قطاع خدمات الطيران في الشرق الأوسط خلال العقد المقبل نمواً بـ 4.7% سنوياً حتى عام 2041، متجاوزًا المتوسط العالمي عند 3.7%.

وعزت الشركة النمو في خدمات الطيران وخصوصاً الصيانة والإصلاح والتعديل إلى الاعتماد المتزايد للحلول الرقمية، من أجل تحقيق الكفاءة وتقليل التكلفة.

وذكرت أن أكثر من 65% من طائرات “إيرباص” التي تحلق في المنطقة يرتبط بالتطبيقات الرقمية التابعة لشركة “إيرباص”، ما يمنح متابعة مباشرة للطائرات ويتيح تخطيطًا أفضل لمهام الصيانة.

كما تستثمر الحكومات الإقليمية في توطين خدمات الصيانة للاستفادة من هذه الصناعة المتنامية محليًا، ما يمهد الطريق لخلق فرص عمل وتعليم وتدريب الكوادر في هذا المجال.

وفي توقعات سابقة لـ”إيرباص” قالت إن المنطقة ستشهد إضافة 56 ألف طيار جديد و 51 ألف فني جديد و 100 ألف عامل ضمن طاقم المقصورة في الفترة ما بين 2022-2041.

كما توقعت أن تنمو قيمة سوق خدمات الطيران في الشرق الأوسط إلى 25 مليار دولار بحلول عام 2041 من 9 مليارات دولار في الوقت الحالي.

ويرى الخبراء أن الصناعة في المنطقة ستنتعش إلى مستويات ما قبل أزمة كورونا في هذا العام بقيادة خدمات الصيانة والتدريب ودعم قوي من الرقمنة.

وستعزز الخدمات الجديدة الهادفة لزيادة كفاءة الأساطيل طموحات الصناعة في إزالة الكربون، بينما سيزداد الطلب على العمالة عالية المهارة إلى أكثر من مليوني شخص على مدار العشرين عامًا القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى