مال و أعمال

أكثر من نصف المفاعلات النووية في فرنسا متوقف عن العمل.. لهذا السبب!

المذنب نت متابعات أسواق المال:

ستُرجئ شركة كهرباء فرنسا خططها لإعادة تشغيل 5 مفاعلات نووية متوقفة، ما قد يفرض ضغوطاً تصاعدية على أسعار الطاقة مع اقتراب فصل الشتاء.

وتولد فرنسا نحو 70% من طاقتها الكهربائية من 56 مفاعلاً نووياً، لكن 30 مفاعلاً متوقف حالياً إما لأعمال الصيانة الروتينية وإما بسبب التآكل في بعض أنظمة التبريد في حالات الطوارئ.

وفي هذه الأثناء، أضرب العمال في العديد من المحطات النووية حيث تمّ إغلاق المفاعلات من أجل الصيانة.

والإضراب هو جزء من نزاع أوسع على الأجور في قطاع الطاقة الفرنسي حيث أدى إضراب عمال المصافي إلى نقص الوقود في المحطات.

ومن المقرر أن تعقد شركة كهرباء فرنسا محادثات أولى مع الاتحادات العمالية الثلاثاء.

وأشار ممثل الاتحاد الوطني لعمال المناجم والطاقة، كلود مارتان، إلى أن الإضرابات في شركة كهرباء فرنسا لن تؤثر على عامة الشعب في الوقت الحالي، لكن قد تؤثر على جدول الأعمال لإعادة تشغيل المفاعلات، وفقاً لما ذكره لوكالة فرانس برس، واطلعت عليه “العربية.نت”.

وقال، إن توقف أعمال الصيانة بالإضافة إلى تباطؤ العمال الذين قللوا من إنتاج الطاقة في المفاعلات العاملة، سيؤثر بشكل أساسي على الموارد المالية لشركة كهرباء فرنسا.

وفي سبتمبر، قالت الشركة المثقلة بالديون، والتي بدأت الحكومة بتأميمها بالكامل، إن تراجع توليد الكهرباء بسبب مشاكل في مفاعلاتها سيقلص أرباحها التشغيلية بمقدار 29 مليار يورو (29 مليار دولار) في العام 2022، وهو أسوأ مما كان متوقعاً في السابق.

وفي مواجهة مخاوف من نقص الطاقة في فصل الشتاء، تعهد الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الأربعاء إعادة تشغيل جميع المفاعلات النووية في البلاد باستثناء 11 مفاعلاً بحلول يناير 2023.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى